ترجل رجلا سلام .. أمير الكويت والأب الروحي للإيزيديين

كتب عبد الله مهتدي ...

نعت صحف ومواقع عربية أمير الكويت الشيخ صباح الأحمد الجابر الصباح، وعبر العديد من الكتاب عن حالة من الحزن لفقدان قائد عربي اتسم بالحكمة، والدبلوماسية والإنسانية.

وبينما أثنى كتاب على دوره الوطني والخليجي والفلسطيني والعربي والإقليمي، أشار آخرون إلى أنه ترك الكويت "آمنة مطمئنة".

وكان الأمير البالغ من العمر 91 عاماً قد وافته المنية في الولايات المتحدة يوم الثلاثاء. أتقدم بأحر التعازي بإسمي وبإسم حزب كومله الكوردستاني الإيراني للأمة العربية والشعب الكويتي، والعائلة الحاكمة في الكويت طالبا من المولى عزوجل أن يتغمد فقيدكم بواسع رحمته.

أتمنى للأمير الجديد الموفقية بمهامه، وللكويت المزيد من التقدم في عهده.

كما نعى شعبنا الإيزيدي رجل السلام بابا شيخ الذي تحمل الضريبة الأكبر في مواجهة إرهاب داعش، خسرنا برحيله رجل سلام أتقدم من الكورد الإيزيديين بشكل خاص، وكل محبي السلام، بتعازي الحارة، وبأصدق مشاعر المواساة الى عائلة بابا شيخ والمجلس الروحاني الأعلى وأمير الإيزيديين حازم تحسين بك، ونسأل الله أن يتغمده برحمته ويدخله فسيح جناته.





عدد القراءات‌‌ 89

AM:12:57:06/10/2020