سلسلة الانفجارات في إيران تتواصل

تتواصل في إيران سلسلة الانفجارات والحرائق الغامضة، التي بدأت قبل بضعة أشهر، حيث قتل أمس، شخص في انفجار بمدينة صناعية في محافظة أصفهان وسط إيران، بحسب ما أفادت وكالة الأنباء الرسمية (إيرنا) أمس (السبت). وأشارت «إيرنا» إلى أن الانفجار وقع في مدينة رازي الصناعية في مقاطعة شهرضا، أثناء قيام أحد العمال بتلحيم خزان للزيوت الصناعية.
ونقلت الوكالة عن مسؤول لجنة إدارة الكوارث المحلية منصور شيشه فروش، قوله إن الخزان «كان خالياً من الزيوت أثناء العمل، لكن تكوّن الغاز فيه تسبب بالانفجار». وكان المسؤول نفسه قد أفاد لوكالة «مهر» الإيرانية للأنباء بأن الحادث سببه «إهمال» العامل الذي «فقد حياته بسبب الانفجار والحرارة». وأشارت «إيرنا» إلى أن العامل كان يبلغ الخامسة والأربعين من العمر.
وأكدت الوكالة الرسمية أن فرق الإطفاء تمكنت من إخماد الحريق الذي اندلع في رازي، واصفة الأخيرة بأنها «إحدى أكبر مدن الإنتاج الكيميائي في البلاد». وسجلت في الأشهر الماضية سلسلة حرائق وانفجارات في مواقع عسكرية ومدنية في أنحاء مختلفة من إيران، كان من أبرزها انفجار في مركز صحي في طهران أواخر يونيو (حزيران)، أسفر عن مقتل 19 شخصاً. وأعلن مساعد حاكم المدينة أنه بسبب حجم الحريق وشدته، تم طلب مساعدة فرق الإنقاذ من المحافظات المجاورة مثل الأهواز.
وكان حريق هائل قد اندلع صباح الخميس في سوق ميناء ديلم، المطل على الخليج العربي، في محافظة بوشهر، جنوب إيران، حيث تحول 200 محل إلى رماد جراء التهام النيران. ووفقاً للمسؤولين، فقد اندلع الحريق في سوق الميناء الساحلي نحو الساعة السابعة والنصف من صباح الخميس، والتهم سوق ديلم بأكملها وقد دمر 200 محل للألبسة.




عدد القراءات‌‌ 103

AM:12:11:06/10/2020