إطلاق نار على مقر كومله الكردستاني الرئيسي في السليمانية

أعلن عضو اللجنة المركزية لحزب كوملة كاكو عليار أن مقر الحزب الرئيسي في بكراجو - السليمانية كردستان العراق، وهو مقر سياسي، قد تعرض لإطلاق نار من قبل مجهولين يعتقد أنهم من عملاء إيران. وإعتبر هذا الإعتداء بمثابة تهديد لكوملة التي تكثف نشاطها داخل كردستان إيران حيث فقدت شهيدان الإسبوع الفائت في مواجهة مع الحرس الثوري، وأعدم لها النظام الإيراني أمس المناضل رامين حسين بناهي.

بتواصل مع عضو قيادة الحزب كاكو عليار قال لصفحتنا نحن فاعلين وداعين رئيسيين للتحضير للإضراب العام يوم الأربعاء القادم في كردستان إيران، ونعمل على إنجاخه من خلال تكثيف عمل تنظيماتنا الداخلية بالتواصل مع جماهير شعبنا. هذه لن تكون رسالة التهديد الأخيرة لقد تعودنا على هذا النوع من التهديدات، وهي لم ولن تخيفنا، نحن نجسد إرادة شعبنا الكردستاني، ويجب أن تتوحد كل الأحزاب الكردستانية الإيرانية في جبهة مواجهة موحدة في وجه نظام ولاية الفقيه، الذي وجه خلال يومين العديد من رسائل الإرهاب لأكراد إيران والمجتمع الدولي، والإدارة الأميركية، يجب عدم السكوت على إرهاب نظام ولاية الفقيد، لقد ودعنا اليوم الى جانب رامين ورفيقيه الذين أعدما معه 15 شهيدا سقطوا في الإعتداءات الإيرانية على مقرات الحزب الديمقراطي الكردستاني والحزب الديمقراطي الكردستاني إيران. نعاهد دماء الشهداء بأن نكمل المسيرة مسيرة تحرير كل إيران من نير وظلم ولاية الفقيه.   



عدد القراءات‌‌ 343

AM:01:58:11/09/2018